مدرس ثانوى يمارس الجنس مع التلميذات

أسطوانات جنسية و فيديوهات لـ مدرس الثانوى مع تلميذاته
11/06/2009

ضبط مدرس ثانوى أقام علاقات جنسية مع تلميذاته أثناء «الدروس الخصوصية».. وروّج «كليبات» للممارسات

 قبل ٤٨ ساعة من امتحانات الثانوية العامة، استغل مدرس علم نفس واقتصاد فى إمبابة، تردد الطالبات على مسكنه للحصول على دروس خصوصية، وأقام مع ١٢ منهن علاقات جنسية صوّرها بهاتفه المحمول ونقلها على أسطوانات مدمجة دون علم الطالبات.

أمر المستشار هشام الدرندلى، المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، بحبس المتهم ٤ أيام على ذمة التحقيقات، ووجه له خالد الإتربى، رئيس النيابة الكلية، ٦ اتهامات وهى: الاستغلال الجنسى وهتك العرض بالرضا ومواقعة نساء وانتهاك حرمة الحياة الخاصة وتصوير الضحايا دون رضاهن ونسخ أسطوانات جنسية وتوزيعها.

 أن النيابة مراعاة لظروف الطالبات لن تستدعى أحداً منهن حتى انتهاء الامتحانات المقرر بدؤها صباح بعد غد «السبت»، وكذلك حرصاً على سمعة الطالبات وأسرهن.

بدأت التفاصيل ببلاغ للواء محسن حفظى، مساعد الوزير لأمن الجيزة، بانتشار أسطوانات جنسية وفيديوهات على الهواتف المحمولة مع شاب فى الثلاثينيات وبعض الفتيات اللاتى تتراوح أعمارهن بين ١٦ و١٨ سنة، وأن المشاهد تجمع بين الشاب والفتيات كل واحدة بمفردها.

وتبين للعميد عمر عبدالعال، مدير مباحث الآداب، أن الشاب هو مدرس علم نفس واقتصاد ومعروف فى شمال الجيزة، وأنه يمارس الجنس مع الطالبات داخل شقته، حين يستقبل البعض منهن لإعطائهن دروساً خصوصية، وأن الممارسة تحدث أحياناً داخل منزل الطالبة حين تكون أسرتها أكثر حرصاً وتطلب أن يأتى المدرس للمنزل.

ألقى القبض على المدرس واعترف تفصيلياً بارتكاب الجريمة، وأنه كان يواقع الطالبات برضاهن، وأنهن لا يعلمن موضوع التصوير، وكشفت الفيديوهات والمشاهد الجنسية بينه وبين الطالبات أنها تحوى مشاهد شاذة.

وقال مصدر متابع للقضية  إن طبيب قصر العينى الذى ضبط منذ فترة مع مريضاته يرتكب الأفعال نفسها، تتضاءل جريمته بالنسبة لجريمة هذا المدرس.

 



Add a Comment



Add a Comment

<<Home